أخبار
أخر الأخبار

العثور على مقبرة جماعية لضحايا مجزرة “الشعيطات” بريف دير الزور

ذكرت مصادر "مركز سورية للتوثيق" أن أهالي بلدة "الشعيطات" في ريف دير الزور الشرقي، عثروا مساء يوم الأحد على مقبرة جماعية تضم مدنيين قتلوا على يد تنظيم "داعش" الإرهابي، خلال المجزرة البشعة التي ارتكبها بحق الأهالي منذ /6/ سنوات.

العثور على مقبرة جماعية لضحايا مجزرة “الشعيطات” بريف دير الزور

وعثر على المقبرة بالقرب من حقل العمر النفطي، وهي عبارة عن نفق طويل كان يتم رمي جثث القتلى بداخله، بحسب ما أوضحته المصادر التي كشفت أن عدد الجثث التي تم العثور عليها بلغ /26/ جثة، جميعها لمدنيين من ضحايا “داعش” خلال مجزرة “الشعيطات”، وقتلوا عبر إطلاق النار عليهم في الرأس مباشرةً.

ويستذكر أهالي “الشعيطات” المجزرة البشعة التي ارتكبت بحق أبنائهم وأقاربهم على يد مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي أثناء سيطرته على المنطقة، حيث قام إرهابيو التنظيم بتاريخ التاسع من شهر آب لعام 2014 بجمع المئات من أبناء العشيرة المعارضة لهم، وإعدامهم عبر إطلاق الرصاص عليهم، بمن فيهم من أطفال تجاوزوا عمر الـ /14/ عاماً.

واستمرت مجزرة “الشعيطات” حينها لمدة /3/ أيام متواصلة، كان إرهابيو “داعش” يعتقلون خلالها أبناء العشيرة وينفذون حكم “الإعدام الميداني” بحقهم، وقُدر عدد ضحايا تلك المجزرة حينها بحوالي /700/ شخص، فيما طرد الآلاف من منازلهم كعقوبة لهم على وقوفهم ضد التنظيم الإرهابي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق