أخبار
أخر الأخبار

وصول دفعة جديدة من مسلحي الفصائل السورية إلى أذربيجان

وصلت دفعة جديدة من مسلحي الفصائل السورية الذين تم نقلهم من قبل تركيا للمشاركة في معارك إقليم "قره باخ" مع القوات الأذرية ضد الجيش الأرميني.

وصول دفعة جديدة من مسلحي الفصائل السورية إلى أذربيجان

وصلت دفعة جديدة من مسلحي الفصائل السورية الذين تم نقلهم من قبل تركيا للمشاركة في معارك إقليم “قره باخ” مع القوات الأذرية ضد الجيش الأرميني.

وكشفت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن عدد الدفعة الجديدة من الميليشيات السورية التابعة لتركيا، التي وصلت لأذربيجان، بلغ /300/ مسلح، تم نقلهم من المعسكرات الموجودة على الحدود السورية التركية بواسطة طائرات عسكرية تركية.

وأوضحت المصادر أن عدد المسلحين السوريين المتواجدين في أذربيجان ارتفع بوصول الدفعة الجديدة، إلى أكثر من /2300/ مسلح، منوهةً بأن الدفعة الأخيرة من المسلحين لم تكن سوى جزءاً من حوالي /1200/ مسلح موجودين في المعسكرات التركية، ويتم تجهيزهم لزجهم في الصراع الأذري الأرميني.

ورغم استمرار تركيا بتجنيد المسلحين السوريين للقتال في إقليم “قره باخ”، فإنها مازالت بالمقابل تصطدم بحالة الرفض والفوضى التي تظهر بين صفوف المسلحين بعد وصولهم لأذربيجان، نتيجة اكتشافهم الاستغلال الذي يتعرضون له من قبل تركيا والضغوطات والقوانين المشددة التي تطبق عليهم هناك، وخاصة فيما يتعلق بزجهم في خطوط التماس الأولى دون أي دعم فعلي أو تغطية نارية من قبل الجيش الأذري.

وسجلت منذ بدء وصول المسلحين السوريين إلى أذربيجان، العشرات من حالات الفرار من جبهات القتال، مع عودة عدد آخر من المسلحين إلى سورية وتنازلهم عن مستحقاتهم المالية، حيث ارتفع عدد المسلحين السوريين الذين تمكنوا من الفرار والعودة إلى بلادهم مؤخراً، ليناهز الـ /250/ مسلحاً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق