أخبار
أخر الأخبار

فرنسا تحظر منظمة “الذئاب الرمادية” المقربة من أردوغان

قررت الحكومة الفرنسية حلّ جمعية "الذئاب الرمادية" التركية على أراضيها، بتوجيهات مباشرة من الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون".

فرنسا تحظر منظمة “الذئاب الرمادية” المقربة من أردوغان

وقال وزير الداخلية الفرنسي “جيرالد دارمان”، أن الحكومة الفرنسية اتخذت قرار حل الجمعية وحظرها بسبب تشجيعها على الكراهية والتمييز والمشاركة في أعمال عنف، فيما ردّت وزارة الخارجية التركية بإنكار وجود الجمعية واعتبرت أنها خيالية، مضيفة أنها تؤكد على ضرورة حماية حرية التعبير والتجمع للأتراك في فرنسا، وأن ردها على القرار الفرنسي سيكون حازماً إلى أقصى حد.

وتعود جذور “الذئاب الرمادية” إلى أواخر ستينيات القرن الماضي، حيث نشأت من تجمع شبان مؤمنين بتفوق العرق التركي، وذلك على يد ضابط في الجيش التركي يدعى “ألب أرسلان توركش”.

وتصنف المنظمة كحركة متطرفة شديدة التعصب وتعرف بأنها موالية للرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، الذي سبق وأن رفع شارة الحركة بيديه خلال إحدى حملاته الانتخابية في مؤشر على انتمائه لها.

وشاركت المنظمة في القتال بعدة دول دفاعاً عن تعصبها للقومية التركية، حيث أرسلت مقاتلين إلى أذربيجان للقتال ضد أرمينيا، وشاركت في الصراع بين الأتراك واليونانيين في قبرص، ودعمت أقلية “الإيغور” في الصين، واشتركت في حروب الشيشان ضد روسيا إلى جانب الجماعات الجهادية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق