أخبار
أخر الأخبار

الرئيس الأسد يبحث مؤتمر اللاجئين مع بوتين عبر الفيديو.. ويؤكد رغبة اللاجئين بالعودة

بحث الرئيس السوري بشار الأسد مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في لقاء عبر تقنية الفيديو، الجوانب المتعلقة بالمؤتمر الدولي حول اللاجئين المزمع عقده بعد أيام في دمشق.

الرئيس الأسد يبحث مؤتمر اللاجئين مع بوتين عبر الفيديو.. ويؤكد رغبة اللاجئين بالعودة

وأكد الرئيس الأسد أن العدد الأكبر من اللاجئين يرغبون بالعودة، وأن لدى سورية آمال بخروج المؤتمر بنتائج عملية وبعودة اللاجئين خلال الأشهر المقبلة، معرباً عن شكره للرئيس الروسي على الاهتمام بقضية اللاجئين، مشيراً إلى أنها القضية رقم واحد لدى الحكومة السورية.

وأوضح الرئيس الأسد أن الجزء الأكبر من اللاجئين هرب من الإرهاب، وجزء آخر هرب بسبب دمار البنية التحتية، وغالبيتهم يرغبون بالعودة بعد التسهيلات التي منحتها الدولة السورية، إلا أن بقاء الإرهاب في بعض المناطق يشكل العقبة في وجه عودة اللاجئين، بالإضافة إلى المشكلة الأكبر المتمثلة بالحصار الغربي المفروض على سورية دولةً وشعباً، وما يشكله من إعاقة لتحريك الاقتصاد من أجل أن يكون لدى اللاجئين حين عودتهم أفق للحياة بشكل طبيعي، وبالتالي فإن الحصار الغربي والأمريكي يشكل أبرز عقبات في وجه عودة اللاجئين.

وأعرب الرئيس السوري عن شكره على مجهود المسؤولين الروس لإنجاح المؤتمر رغم العقبات الدولية في طريقه، معتبراً أن التعاون السوري الروسي مع الدول المشاركة سيؤدي إلى نجاح المؤتمر الذي سيكون مجرد بداية لحل هذه المشكلة الإنسانية.

في المقابل، أكد الرئيس الروسي أن بلاده ستواصل الجهود لتهدئة الوضع في سورية، وأنها تؤيد عقد مؤتمر اللاجئين حيث سيكون الوفد الروسي من أكبر الوفود المشاركة وفق حديثه.

وأضاف “بوتين” أن هناك /6.5/ مليون لاجئ سوري في الخارج معظمهم قادرون على العمل، محذراً من خطورة وقوع اللاجئين الشباب تحت تأثير المتطرفين، كما اعتبر بأن العمل وفق صيغة “أستانا” أدى للقضاء على بؤر الإرهاب.

يذكر أنه من المقرر عقد مؤتمر دولي حول اللاجئين في العاصمة دمشق، برعاية الحكومة السورية، يومي /11/ و/12/ تشرين الثاني الجاري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق