أخبار
أخر الأخبار

ضحية جديدة تحت التعذيب داخل سجون الفصائل المدعومة تركياً في سورية

علم "مركز سورية للتوثيق" من مصادر خاصة، أن الشاب "سليمان محمد" فقد حياته تحت التعذيب في سجون الفصائل المدعومة تركياً.

ضحية جديدة تحت التعذيب داخل سجون الفصائل المدعومة تركياً في سورية

وأوضحت المصادر أن الفصائل اعتقلت “محمد” في مدينة “رأس العين” بريف الحسكة الشمالي الغربي، واتهمته بالانتماء لـ “قسد”، مشيرة إلى أن عناصر من فصيل “الشرطة العسكرية” المدعوم تركياً، اقتحموا منزله واقتادوه بالقوة إلى مركز الاعتقال بعد ضربه وإهانته أمام عائلته.

وأضافت المصادر أنه وبعد أيام من اعتقال “محمد” تم العثور عليه مقتولاً بالقرب من بلدة “مبروكة” بريف الحسكة، وقد ظهرت عليه آثار التعذيب وتمزيق ثيابه، فيما حمّلت أسرته عناصر الفصائل المدعومة تركياً مسؤولية قتله.

ولم تجد العائلة أي جهة تستطيع الاحتكام لها لمقاضاة عناصر الفصائل على جريمة قتل “محمد”، في وقت تستمر خلاله انتهاكات الفصائل بشكل شبه يومي، دون أي محاسبة تذكر، بينما تستمر القوات التركية بدعمهم ومنحهم المزيد من الصلاحيات للتسلط على حياة المدنيين.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من المنظمات الحقوقية بما فيها التابعة لـ “الأمم المتحدة” كانت أصدرت عدة تقارير عن انتهاكات الفصائل الموالية لتركيا في الشمال السوري، وارتكابها جرائم متنوعة بحق المدنيين، بما في ذلك القتل تحت التعذيب، المصنف كجريمة حرب يعاقب عليها القانون الدولي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق