أخبار
أخر الأخبار

اتفاق لوقف المعارك في “قره باغ” بين أرمينيا وأذربيجان برعاية روسية

توصّلت أرمينيا وأذربيجان لاتفاق يقضي بوقف القتال في إقليم "قره باغ" المتنازع عليه بين البلدين، بعد تدخل روسي للتوسط لإنهاء الحرب.

اتفاق لوقف المعارك في “قره باغ” بين أرمينيا وأذربيجان برعاية روسية

ويقضي الاتفاق باستعادة أذربيجان السيطرة على مناطق “أغتام” و “لاتشين” اللتين بقيتا تحت السيطرة الأرمينية منذ مطلع التسعينيات من القرن الماضي، ومقابل ذلك تتعهد أذربيجان بترك ممر بعرض /5/ كم في “لاتشين” لربط أرمينيا بباقي مناطق “قره باغ” التي لا تزال تحت سيطرتها، فيما تفتح أرمينيا للأذريين ممراً بين “ناخيتشيفان” وأراضي أذربيجان.

الاتفاق الذي تمّ برعاية روسية ينص على أن الجيش الروسي سيتكفل مهمة مراقبة وقف القتال وضمان سلامة التنقل في الممرات المتاحة بين الطرفين، وستبقى القوات الروسية في المنطقة لمدة /5/ سنوات قابلة للتمديد في حال عدم اعتراض الطرفين، حيث أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنها بدأت بإرسال /1960/ جندياً جواً إلى “قره باغ” لبدء مهمة حفظ السلام.

وأعلن رئيس الحكومة الأرمينية “نيكول باشينيان” أنه وقّع على اتفاق وقف المعارك، رغم أنه كان قراراً مؤلماً له ولشعبه، مشيراً إلى أنه اتخذ قرار التوقيع بناءً على تقييم القادة الميدانيين للوضع العسكري على الأرض، معتبراً أنه القرار الأفضل في المرحلة الحالية، فيما اندلعت مظاهرات في العاصمة الأرمينية “يريفان” تخللها اقتحام لمقرات حكومية احتجاجاً على قرار “باشينيان” الذي وصفه المتظاهرون بالخائن.

في المقابل وصف الرئيس الأذري “إلهام علييف” الاتفاق بأنه إعلان انتصار لبلاده واستسلام أرمينيا، وقال أن “باشينيان” وافق على الاتفاق تحت وطأة الهزائم، في حين وجّه “علييف” شكره للرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” على دعمه لأذربيجان، معتبراً أن الاتفاق سيؤدي إلى سلام طويل الأمد في المنطقة.

بدوره أعرب الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” عن أمله في أن يسهم الاتفاق لتسوية طويلة الأمد في “قره باغ” بما يخدم مصالح الشعبين الأرميني والأذري، داعياً قادة البلدين إلى تبادل أسرى الحرب، وأكد أن قوات حفظ السلام الروسية ستنتشر على طول خط التماس بين الطرفين.

يذكر أن المعارك الأخيرة بين البلدين اندلعت في /27/ أيلول الماضي وأسفرت عن خسائر من الطرفين، إلا أن القوات الأذرية تمكنت من إحراز تقدم في الإقليم بعد أن حظيت بدعم عسكري تركي مباشر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق