أخبار
أخر الأخبار

قوات حفظ السلام الروسية تبدأ الانتشار في إقليم “قره باغ”

بدأت يوم الأربعاء، عملية انتشار قوات حفظ السلام الروسية في مناطق إقليم "ناغورني قره باغ"، المتنازع عليها بين أرمينيا وأذربيجان، وذلك تنفيذاً للاتفاق الذي تم التوصل له برعاية روسية حول وقف الأعمال القتالية بين البلدين.

قوات حفظ السلام الروسية تبدأ الانتشار في إقليم “قره باغ”

بدأت يوم الأربعاء، عملية انتشار قوات حفظ السلام الروسية في مناطق إقليم “ناغورني قره باغ”، المتنازع عليها بين أرمينيا وأذربيجان، وذلك تنفيذاً للاتفاق الذي تم التوصل له برعاية روسية حول وقف الأعمال القتالية بين البلدين.

وصرح رئيس مديرية العمليات الرئيسية لهيئة الأركان العامة الروسية “سيرغي رودسكوي” أن قوات حفظ السلام الروسية وصلت لممر “لاتشين”، وقسم من طريق “لاتشين” الذي يشمل مزرعة “ليسوغورسكي”، وأقامت نقاط مراقبة مؤقتة هناك للتأكد من امتثال كلا الطرفين باتفاق وقف القتال.

وأشار رودسكوي إلى أنه من المقرر إقامة /16/ مركز مراقبة في منطقتين شمال وجنوب “قره باغ”، مبيناً أنها ستوضع على طول خط التماس بين الجانبين في الإقليم وعلى طول ممر “لاتشين”.

وكانت وقعت كل من أرمينيا وأذربيجان يوم الثلاثاء على اتفاق مشترك حول وقف إطلاق النار في “قره باغ”، بتنسيق ورعاية روسية، كان من أبرز بنوده استعادة أذربيجان السيطرة على مناطق “أغتام” و”لاتشين”، مقابل تعهدها بإنشاء ممر بعرض /5/ كم في “لاتشين” لربط أرمينيا بباقي مناطق “قره باغ” الواقعة تحت سيطرتها، في الوقت الذي تفتح به أرمينيا بدورها ممراً لأذربيجان بين “ناخيتشيفان” وأراضيها.

وبحسب ما اتفق عليه الجانبان، فإن الجيش الروسي سيتكفل بمهمة مراقبة وقف القتال وضمان سلامة التنقل ضمن الممرات المذكورة، مع بقائه في المنطقة لمدة /5/ سنوات، قابلة للتمديد في حال عدم اعتراض الطرفين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق