أخبار
أخر الأخبار

بعد الإسمنت.. “النصرة” ترفع أسعار المدافئ والحطب في مناطق سيطرتها

يستمر تنظيم "جبهة النصرة" باستغلال الأوضاع المعيشية السيئة للأهالي وحاجتهم لمختلف المواد اللازمة لاتقاء برد الشتاء، حيث أصدر التنظيم قراراً يقضي برفع سعر المدافئ والحطب في مناطق سيطرته.

بعد الإسمنت.. “النصرة” ترفع أسعار المدافئ والحطب في مناطق سيطرتها

يستمر تنظيم “جبهة النصرة” باستغلال الأوضاع المعيشية السيئة للأهالي وحاجتهم لمختلف المواد اللازمة لاتقاء برد الشتاء، حيث أصدر التنظيم قراراً يقضي برفع سعر المدافئ والحطب في مناطق سيطرته.

وبينت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن ما تسمى بـ “حكومة الإنقاذ” التابعة لـ “النصرة”، رفعت سعر المدافئ والحطب اللازم للتدفئة بمقدار كبير، مستغلةً زيادة الطلب عليها مع دخول فصل الشتاء، دون مراعاة لواقع أن النسبة العظمى من الأهالي لا يملكون هكذا أرقام خيالية للأسعار، فهم يعيشون أصلاً بحالة فقر ومعاناة مستمرة بسبب قوانين “النصرة” الجائرة والأتاوات التي تفرض عليهم دون أي حق أو مبرر.

وذكرت المصادر أن النصرة حددت أسعار المدافئ بحسب “جودتها”، فأقل مدفأة أصبح سعرها /200/ ليرة تركية، مع استمرار الارتفاع وصولاً إلى /700/ ليرة تركية لأنواع أخرى، بينما حدد سعر الطن الواحد من الحطب اللازم للتدفئة بـ / 130/ دولار أمريكي.

وبحسب ما شرحته المصادر فإن تلك الأسعار تعد خيالية بالنسبة لمعظم الأهالي المجبرين على العيش في مناطق سيطرة “النصرة”.

يذكر أن رفع أسعار المدافئ والحطب يعد القرار الثالث الذي يُصدر من قبل “النصرة” خلال الشهر الحالي بما يخص أهم المواد الضرورية بفصل الشتاء، حيث كان سبق للتنظيم أن رفع سعر الإسمنت اللازم للتدعيم وبناء الكتل الحجرية في المخيمات إلة /75/ دولار أمريكي، وسبقه قرار آخر برفع أسعار المحروقات التي تدخل من تركيا كالمازوت والبنزين والغاز وغيرها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق