أخبار
أخر الأخبار

المسلحون يغرون أهالي الباب بـ /300/ دولار لقاء الإدلاء عن معلومات حول المفخخات

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" باتباع المسلحين أسلوب الإغراء المالي لأهالي مدينة الباب بريف حلب الشرقي، في محاولةٍ منهم للكشف عن الجهات المعارضة لهم، والتي تنفذ عمليات استهداف تطال مقراتهم بين الحين والآخر.

المسلحون يغرون أهالي الباب بـ /300/ دولار لقاء الإدلاء عن معلومات حول المفخخات

وبينت المصادر أن “الفصائل المسلحة أعلنت عن مكافأة مالية قدرها /300/ دولار أمريكي، لكل من يمتلك ويقدم معلومات عن أي استهداف يتم التجهيز له، أو عن كيفية دخول المفخخات والعبوات الناسفة لمدينة الباب”.

وإضافةً لمحاولة الفصائل إغراء الأهالي بالمبلغ المالي، ذكرت أنها ستؤمن سرية المتحدث ممن يملك أي معلومات عن تلك المفخخات والعبوات الناسفة”، بحسب ما أوضحته المصادر.

ويأتي الإعلان المذكور بعد سلسلة انفجارات مجهولة المصدر حدثت في مدينة الباب وعدة مناطق أخرى من الريف الحلبي الشمالي والشرقي الخاضع لسيطرة الفصائل المسلحة التابعة لتركيا، آخرها التفجيرات التي وقعت على مدار يومين في مدينة جرابلس، وأدت لإصابة شخصين ومقتل عنصر مما تسمى بـ “الشرطة المدنية”.

وسبق جرابلس مدينتي اعزاز والباب، اللتين شهدتا انفجارين عبر عبوات ناسفة خلال يومين متتاليين أيضاً، أسفرا حينها عن مقتل /4/ أشخاص وجرح /5/ آخرين، معظمهم من المسلحين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق