أخبار
أخر الأخبار

عودة /120/ عائلة من مخيم الهول إلى مناطقها في دير الزور

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" بخروج /١٢٠/ عائلة سورية من مخيم الهول بريف الحسكة الجنوبي الشرقي الواقع تحت سيطرة "قسد".

عودة /120/ عائلة من مخيم الهول إلى مناطقها في دير الزور

وبينت المصادر أن العوائل التي خرجت من مخيم الهول توجهت عائدةً لقراها وبلداتها في ريف دير الزور، مشيرةً إلى أن “أحاديث تجري من أجل إخراج دفعات جديدة من قاطني المخيم قريباً، يقدر عددها بحوالي /500/ شخص”.

وتأتي الدفعة المذكورة من العائلات التي خرجت من مخيم الهول، بعد حوالي الشهر من خروج /156/ عائلة أخرى أيضاً، جميعهم من أبناء محافظتي دير الزور والرقة، وعادوا لمنازلهم في القرى والبلدات الآمنة.

ويبدو أن بوادر بدء حل مشكلة اللاجئين السوريين في مخيمات الداخل وخلاصهم من الأوضاع المعيشية السيئة التي يعانون منها، بدأت بالظهور سريعاً، بعد أيام قليلة من انتهاء أعمال المؤتمر الدولي للاجئين الذي أقيم في العاصمة دمشق بجهود وتنظيم من روسيا.

ويظهر هذا الأمر واضحاً بإعلان روسيا بعد أيام قليلة من انتهاء أعمال المؤتمر الذي استمر ليومين، عن استئناف عملية إخراج النازحين من مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية العراقية، ليخرج في ذاك اليوم /203/ أشخاص، بينهم /59/ امرأة و/96/ طفلاً، مع التجهيز لإخلاء دفعة جديدة قريباً.

أما بالعودة لمخيم الهول، فكان التركيز الروسي على إعادة الأطفال الذين قدموا مع ذويهم المنضمين للمجموعات المسلحة إلى سورية، أمراً جلياً طيلة الفترة الماضية، لتثمر الجهود الروسية المستمرة عن إخراج /122/ طفلاً روسياً وإعادتهم لبلادهم، مع التجهيز لعملية إخراج /70/ طفلاً آخراً أيضاً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق