أخبار
أخر الأخبار

“التركستان” يفرجون عن قيادي من “حراس الدين” تزامناً مع تعزيزات لـ “النصرة”

أطلق "الحزب الإسلامي التركستاني" سراح القيادي في تنظيم "حراس الدين" المتطرف "أبو قتادة الروج" بعد تعهده بوقف نشاطه الجهادي، بالتزامن مع تعزيزات لـ"جبهة النصرة" ضد التنظيم.

“التركستان” يفرجون عن قيادي من “حراس الدين” تزامناً مع تعزيزات لـ “النصرة”

أطلق “الحزب الإسلامي التركستاني” سراح القيادي في تنظيم “حراس الدين” المتطرف “أبو قتادة الروج” بعد تعهده بوقف نشاطه الجهادي، بالتزامن مع تعزيزات لـ”جبهة النصرة” ضد التنظيم.

وقالت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق“، أن مسلحي “التركستان” اعتقلوا “الروج” أكثر من /6/ أشهر، ولم يتم الإفراج عنه إلا بعد إجباره على توقيع تعهد بعدم العمل مع تنظيم “حراس الدين” أو مناصرته ووقف نشاطه الجهادي في المنطقة.

وأضافت المصادر أن أعيرة نارية انطلقت من قرية “عرب سعيد” غرب “إدلب” احتفالاً بالإفراج عن “الروج” الذي يعد واحداً من أبرز قيادات تنظيم “حراس الدين”، والذي جرى اعتقاله ضمن الحملة التي شنتها “النصرة” وحلفاؤها “التركستان” ضد التنظيمات الجهادية الأخرى في غرفة عملية “فاثبتوا” وفي مقدمتها “حراس الدين”.

في المقابل تزامن إطلاق سراح “الروج” مع مداهمات شنها مسلحو “النصرة” على مقرات تتبع لـ “حراس الدين”، لكنها لم تسفر عن اعتقالات إلا أنها شهدت حرق وتفتيش بعض المقرات، فيما وصلت تعزيزات عسكرية لـ “النصرة” إلى ريف إدلب الغربي والجنوبي الغربي، تحضيراً لشنّ عملية واسعة تهدف لإنهاء تنظيم “حراس الدين”.

يذكر أن “النصرة” أطلقت حربها ضد إخوة المنهج السابقين من التنظيمات الجهادية، بهدف التفرد في حكم مناطق سيطرتها شمال سورية، وفرض سلطتها التامة على أي تحركات عسكرية في المنطقة، واعتقلت العشرات من قيادات وعناصر “حراس الدين” وعدداً من الجهاديين المقربين من التنظيم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق