أخبار
أخر الأخبار

فرنسا تلوح بعقوبات أوروبية على تركيا بسبب سلوكها في “قره باغ”

صرح وزير التجارة الفرنسي "فرانك ريستر" أن المجلس الأوروبي المقبل، سينظر في مسألة تركيا، ويمكن أن يفرض قيوداً عليها بسبب سلوكها غير المقبول في نزاع إقليم "قره باغ" بين أرمينيا وأذربيجان.

فرنسا تلوح بعقوبات أوروبية على تركيا بسبب سلوكها في “قره باغ”

وانتقد ريستر موقف أنقرة حول دعوات مقاطعة المنتجات الفرنسية في بعض البلدان الإسلامية، قائلاً: “تركيا تلعب دوراً مشيناً باستغلالها خطاب رئيس الجمهورية أو مواقف فرنسا من أجل الإضرار بنا وبقيمنا”.

وأضاف ريستر: “نحن نرغب في أن تتغير تركيا وتغير سلوكها التوسعي في شرق البحر المتوسط مع عمليات التنقيب التي تقوض السيادتين القبرصية واليونانية”، داعياً لوقف هذا السلوك خصوصاً في شمال إفريقيا حيث يتم تهريب الأسلحة”.

وشدد الوزير على ضرورة توقف تركيا عن استخدام قضية الهجرة ضد أوروبا، منتقداً تعمدها “اللعب على هذا ذلك الوتر”، وموضحاً في الوقت ذاته أن “تركيا ذات شعب عظيم، ونريد أن تكون بيننا علاقات دبلوماسية واقتصادية، لكن يجب أن نقيم معها حواراً مبنيا على الصراحة لأننا لا نستطيع الاستمرار على هذا المنوال”.

ولفت ريستر إلى أن “هذا الخطاب تحمله أوروبا وليس فرنسا فقط، وهذا هو السبب في أنه مرةً أخرى بالمجلس الأوروبي المقبل، ستتم معالجة المسألة التركية لنرى كيف يمكن أن نزيد الضغط عليها أكثر بقليل أو حتى أكثر بكثير، لأن سلوك تركيا، خصوصاً في ما يتعلق بأزمة ناغورني كاراباخ، غير مقبول”.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي كان أعلن صراحةً موقفه السلبي من التدخلات التركية التي تحصل في البلدان الإقليمية سواءً في سورية أو ليبيا أو العراق أو أذربيجان أو اليونان، إلا أنه وعدا عن التنديدات والتهديدات بفرض عقوبات اقتصادية على تركيا، إلا أنه لم يخرج عن الاتحاد أي موقف فعلي من شأنه كبح جماح التدخل التركي، وما يسببه من صراعات إقليمية مستمرة في المنطقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق