أخبار
أخر الأخبار

إيران تنفي اغتيال أحد قادة “الحرس الثوري” في سورية

نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زاده"، الادعاءات المتداولة حول استهداف قائد من الحرس الثوري الإيراني بهجوم عبر طائرة مسيّرة عند الحدود السورية العراقية.

إيران تنفي اغتيال أحد قادة “الحرس الثوري” في سورية

نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية “سعيد خطيب زاده”، الادعاءات المتداولة حول استهداف قائد من الحرس الثوري الإيراني بهجوم عبر طائرة مسيّرة عند الحدود السورية العراقية.

وقال “زاده” في مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء، أن التقرير المتداول حول استهداف القيادي في الحرس الثوري “مسلم شهدان” عند حدود سورية مع العراق غير صحيح، مشيراً إلى أن الخبر مجرد فبركة إعلامية.

وجاء تصريح “زاده” رداً على النبأ الذي بدأت بنشره قناة “العربية” السعودية، وقالت أنه نقلاً عن مصادر عراقية دون أن تسمِّها، حيث أكدت القناة بأن طائرة مسيرة استهدفت “شهدان” وتمكنت من قتله، قبل أن يأتي النفي الرسمي الإيراني لصحة الخبر.

وكانت “العربية” أعلنت مقتل “شهدان” إلى جانب /3/ من مرافقيه، بعد عبورهم من منفذ “القائم” الحدودي بين سورية والعراق، مشيرةً إلى أن العملية تمت في ساعة متأخرة من ليل الأحد الماضي.

وورد الحديث عن اغتيال “شهدان” بعد حادثة اغتيال العالم النووي الإيراني “محسن فخري زاده” رئيس منظمة البحث والتطوير في وزارة الدفاع الإيرانية، والذي قالت “طهران” حينها، أن المخابرات الإسرائيلية مسؤولة عن استهدافه وتوعدت بالرد على عملية الاغتيال في الوقت المناسب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق