أخبار
أخر الأخبار

روسيا تعلق على اتفاقات التطبيع مع “اسرائيل”: “ليس على حساب الشعب الفلسطيني”

علقت روسيا على اتفاقات التطبيع التي كثرت مؤخراً بين عدة بلدان عربية و"إسرائيل"، وكان آخرها الاتفاق المغربي- "الإسرائيلي"، ليصرح وزير خارجيتها سيرغي لافروف أن "موقف موسكو حول هذا الأمر هو رفض أن يكون التطبيع على حساب حقوق الشعب الفلسطيني".

روسيا تعلق على اتفاقات التطبيع مع “اسرائيل”: “ليس على حساب الشعب الفلسطيني”

علقت روسيا على اتفاقات التطبيع التي كثرت مؤخراً بين عدة بلدان عربية و”إسرائيل”، وكان آخرها الاتفاق المغربي- “الإسرائيلي”، ليصرح وزير خارجيتها سيرغي لافروف أن “موقف موسكو حول هذا الأمر هو رفض أن يكون التطبيع على حساب حقوق الشعب الفلسطيني”.

وأوضح لافروف أن موسكو تلاحظ زيادة في نسق تطبيع العلاقات بين الدول العربية و”إسرائيل” خلال الفترة الأخيرة، معتبراً ذلك “خطوة إيجابية للمساعدة في تجاوز التناقضات وبناء قنوات للحوار والتواصل حضاري”.

وأضاف لافروف: “مع ذلك، فإن روسيا تؤكد باستمرار على موقفها الرسمي أن ذلك لا يجب أن يهمش القضية الفلسطينية أو نسيانها، فالقضية يجب أن تحل على أساس قرارات منظمة الأمم المتحدة والتي يجب أن تضمن إنشاء دولة فلسطينية تعيش بأمن وسلام”.

وكثرت خلال الفترة الأخيرة الاتفاقات المبرمة بين عدة دول عربية و”إسرائيل” التي وصفتها على أنها “اتفاقات سلام”، وكانت آخرها مع المغرب التي انضمت للدول الخمس الأخرى الموقعة على اتفاقيات التطبيع، وهي الإمارات والبحرين والسودان والأردن ومصر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق