أخبار
أخر الأخبار

اعتداء جديد على مقر للمجلس الوطني الكردي في الحسكة

أضرم مجهولون النار في مقر لـ "المجلس الوطني الكردي" التابع للائتلاف المعارض في مدينة "عامودا" بريف الحسكة الشمالي.

اعتداء جديد على مقر للمجلس الوطني الكردي في الحسكة

أضرم مجهولون النار في مقر لـ “المجلس الوطني الكردي” التابع للائتلاف المعارض في مدينة “عامودا” بريف الحسكة الشمالي.

وبعد يوم واحد من الاعتداء على مقر المجلس في “الدرباسية”، تعرّض مكتبه في “عامودا” لهجوم مماثل قام خلاله مجهولون بإشعال النيران فيه ما أدى إلى احتراقه، فيما اقتصرت الأضرار على الماديات.

ووجّه المجلس أصابع الاتهام لمجموعة “جوانين شورشكر” التابعة لحزب “العمال الكردستاني”، محمّلاً إياها مسؤولية الوقوف خلف هجوم “عامودا” بينما لم يصدر أي تعليق رسمي من المجموعة رداً على تلك الاتهامات.

بدوره غرّد قائد “قسد” “مظلوم عبدي” عبر تويتر قائلاً إنه لا يحق لأحد مهاجمة مكاتب المجلس الوطني الكردي أو أي حزب سياسي آخر في مناطق الجزيرة السورية، مضيفاً أجهزة “قسد” الأمنية ستقوم بمهامها بهذا الخصوص لمعرفة الفاعلين.

يذكر أن “المجلس الوطني الكردي” أعاد فتح مقراته ومكاتبه في مناطق سيطرة “قسد” في الجزيرة السورية بعد أن بدأت المباحثات بينه وبين حزب “الاتحاد الديمقراطي” متزعم “الإدارة الذاتية”، برعاية أمريكية، بهدف توحيد الصف الكردي وفق ما قاله الجانبان.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق