أخبار
أخر الأخبار

الجعفري: الدول الغربية أعاقت عمل مجلس الأمن وأججت الأزمة السورية

قال نائب وزير الخارجية، مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، إن دولاً غربية في مجلس الأمن تواصل عرقلة عمل المجلس وتحويله أداة لأجنداتها السياسية.

الجعفري: الدول الغربية أعاقت عمل مجلس الأمن وأججت الأزمة السورية

قال نائب وزير الخارجية، مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، إن دولاً غربية في مجلس الأمن تواصل عرقلة عمل المجلس وتحويله أداة لأجنداتها السياسية.

وأضاف الجعفري في مداخلته أمام المجلس أن هذه الدول عملت على تأجيج الأزمة السورية وإطالة أمدها، وعرقلة جهود تسويتها، إضافة إلى محاولتها تكرار سيناريوهات كارثية تم تطبيقها في دول أخرى، تحت عناوين ومصطلحات خادعة أثبتت الأحداث مدى تأثيرها المدمّر.

وبيّن الجعفري أن سورية عايشت على مدى عقود طويلة إخفاقات مجلس الأمن في التعامل مع الكثير من المسائل المهددة للسلم والأمن الدوليين في المنطقة والعالم، وفي مقدمتها المسائل المرتبطة بالاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية في فلسطين وسورية ولبنان.

ونوّه المندوب السوري إلى معارضة دمشق منذ البداية للمحاولات الغربية الهادفة لتدويل الأزمة السورية، وتوظيف مجلس الأمن لاستعداء الدولة السورية، وخلق مبررات التدخل والعدوان الخارجيين، فيما قامت تلك الدول المعادية بدعم الإرهاب، وتجنيد وتمويل وتسليح الإرهابيين العابرين للحدود، وشنّ أعمال العدوان، وتشكيل تحالفات غير شرعية خارج مظلة الأمم المتحدة، وممارسة الاحتلال والقتل ونهب الآثار والنفط والغاز والمحاصيل الزراعية وأملاك السوريين.

وطالبت سورية منذ بدء المجلس بمناقشة الأوضاع فيها قبل /9/ سنوات بإعلاء مبادئ القانون الدولي وأحكام الميثاق، واحترام السيادة السورية، ودعم جهود الحل القائم على الحوار السوري-السوري، والمصالحات المحلية، ودعم قرارات مكافحة الإرهاب، وفق قول الجعفري، الذي ذكر بأن عدة دول بدأت آنذاك بتلفيق الاتهامات والتعتيم على مطالبات سورية ودعواتها.

واستعرض الجعفري الوضع السوري لافتاً إلى وجود احتلال أمريكي في شمال شرق سورية وفي منطقة “التنف” ومخيم “الركبان”، إضافة إلى الوجود التركي في شمال سورية، والانتهاكات التركية المستمرة لاسيما قطع المياه عن الحسكة، وجرائم الاحتلال الإسرائيلي في الجولان السوري المحتل، معتبراً أن الدول الغربية في مجلس الأمن لم تفعل أي شيء حيال هذه القضايا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق